أخبار

جائزة الشيخ زايد للكتاب تكشف عن القائمة الطويلة في فرع (الفنون والدراسات النقدية)

أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب القائمة الطويلة للأعمال المرشحة في فرع (الفنون والدراسات النقدية) للدورة السابعة 2012 – 2013. وجاء هذا الإعلان بعد انتهاء جلسات “لجنة القراءة والفرز” التي نظرت في 1262 ترشيحاً في فروع الجائزة كافة، وذلك في ست جلسات عقدت بين شهري سبتمبر ونوفمبر الماضيين، وأحالت الترشيحات إلى “لجان التحكيم” المتخصِّصة التي بدأت أعمالها منذ 11/11/ 2012.

وكانت الترشيحات التي تقدَّمت إلى فرع الفنون والدراسات والنقدية في دورة هذا العام قد وصلت إلى 139 مشاركة، ومثلت نسبة 11 % من العدد الكلي للأعمال المرشَّحة في هذه الدورة.

وتضم القائمة الطويلة في هذا الفرع ثمانية أعمال، هي: كتاب (التخيُّل التاريخي.. السرد والإمبراطورية) للناقد الدكتور عبد الله إبراهيم (العراق)، والصادر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر في بيروت عام 2011. وكتاب (الشعر والمعنى.. قراءة تحليلية للقصيدة العربية الجديدة) للباحث الدكتور إبراهيم الحجري (المغرب)، والصادر عن دار النايا ودار محاكاة في دمشق عام 2012. وكتاب (النقد بين الحداثة وما بعد الحداثة) للباحث الدكتور إبراهيم الحيدري (العراق – بريطانيا)، والصادر عن دار الساقي في بيروت عام 2012.

كذلك تضم كتاب (الصوفية والفراغ.. الكتابة عند النفري) للباحث الدكتور خالد بلقاسم (المغرب)، والصادر عن المركز الثقافي العربي في بيروت عام 2012. وكتاب (المطوَّلة في الشعر العربي الحديث) للباحث أحمد أبو بكر الجوّة (تونس)، والصادر عن مطبعة التسفير الفني و(جامعة صفاقس) التونسية عام 2011. وكتاب (التلقِّي لدى حازم القرطاجني) للباحث الدكتور محمد بنلحسن بن التجاني (المغرب)، والصادر عن دار عالم الكتب الحديث للنشر والتوزيع في الأردن عام 2011.

إلى جانب ذلك، تضم القائمة كتاب (هيكلية التكوين في منمنمات مقامات الحريري للمزوِّق الواسطي) للباحثة الدكتورة وسماء حسن الأغا (العراق)، والصادر عن دار الأديب للصحافة والنشر في عمّان عام 2012. وكتاب (نظرية العلامات عند جماعة فيينا) للباحث الدكتور محمَّد عبد الرحمن جابري (المغرب)، والصادر عن دار الكتاب الجديد المتحدة في بيروت عام 2010.

تجدر الإشارة إلى أن الأعمال المرشّحة في هذه القائمة ستخضع إلى تقييم لجان التحكيم التي شكّلتها الجائزة، وتضم نخبة من المتخصِّصين في حقول الفنون والدراسات النقدية لاختيار الأعمال المرشّحة في قائمة قصيرة سوف تعلن في شهر فبراير 2013.

يذكر أن الإعلان عن القوائم الطويلة أو القصيرة لا يعني عدم إمكانية حجب الجائزة في أي فرع من فروعها حتى ولو أعلنت، خصوصاً وأن الإعلان عن القوائم الطويلة والقصيرة جاء بهدف بيان مراحل التحكيم في الجائزة التي تبدأ من “لجان القراءة والفرز” الأولى، ثم تنتقل إلى “لجان التحكيم”، وبالتالي إلى “الهيئة العلمية”، وانتهاء بـ “مجلس الأمناء”. ومن المقرر أن تعلن قوائم بقية الفروع قريباً.

وتجري الآن أعمال لجان التحكيم لتقييم المشاركات المعلن عنها في هذه القائمة وفي بقية قوائم الفروع الأخرى، وستجتمع “الهيئة العلمية” في نهاية شهر فبراير القادم لمراجعة تقارير المحكِّمين تمهيداً لعرضها على “مجلس أمناء الجائزة” لاعتماد الأسماء المرشَّحة للفوز في هذا الفرع وفي بقية فروع الجائزة التسعة التي تبلغ القيمة الإجمالية لها سبعة ملايين درهم إمارتي. وستختتم أعمال الدورة السابعة للجائزة بالإعلان عن أسماء الفائزين في شهر مارس المقبل، بينما سيقام حفل التكريم في 25 أبريل 2013 بالعاصمة الإماراتية أبوظبي.

ويشمل فرع الفنون والدراسات النقدية على “دراسات النَّقد التشكيلي، والنَّقد السينمائي، والنَّقد الموسيقي، والنَّقد المسرحي، ودراسات فنون الصورة، والعمارة، والخط العربي، والنحت، والآثار التاريخية، والفنون الشَّعبية أو الفلكلورية، ودراسات النَّقد السَّردي، والنَّقد الشِّعري، وتاريخ الأدب ونظرياته”.

وكان كتاب الباحث المصري الدكتور شاكر عبد الحميد (الفن والغرابة… مقدمة في تجليات الغريب في الفن والحياة)، والصادر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب بالقاهرة عام 2010، قد فاز بفرع الفنون للدورة السادسة 2011/ 2012، وبينما فاز الباحث العراقي الدكتور إياد حسين عبد الله بجائزة الفنون عن كتابه (فن التصميم)، والصادر عن دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة عام 2008 للدورة الرابعة 2009/ 2010، كان الباحث السوري الدكتور ماهر عبد الحليم السيد راضي قد فاز بالدورة الثالثة 2008/ 2009 عن كتابه (فكرة الضوء)، والصادر عن منشورات وزارة الثقافة السورية في دمشق عام  2008، وفي الدورة الثانية 2007/ 2008 فقد فاز الباحث العراقي رفعت الجادرجي عن كتابه (في سببية وجدلية العمارة)، والصادر عن مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت عام 2006، أما في الدورة الأولى 2006/ 2007 فقد كان الباحث المصري الدكتور ثروت عكاشة (توفي في 27 فبراير 2012) قد فاز عن كتابه (الفن الهندي)، الصادر عن دار الشروق في القاهرة عام 2005.

شارك
تم نشره في

24/12/2013

شارك

تعرف على كيفية ترشيح كتاب لجائزة الشيخ زايد

إتصل بنا
اشترك الآن في رسالتنا الإخبارية
© 2018 جميع الحقوق محفوظة - جائزة الشيخ زايد للكتاب